الجمعة، 6 أغسطس، 2010

الوعي بالذات

خطوات الوعي في الذات
د. حمود القشعان

من أجل الوصول للوعي بالذات:

- ضبط الانفعالات، وأخطر جيل في ضبط النفس هم جيل العشرينات

- تحسين العلاقات:
 "المؤمن الذي يخالط الناس ويصبر على أذاهم خير من المؤمن الذي لا يخالط الناس ولا يصبر على أذاهم"

- مهمار كبرت لتكن سنواتك في طاعة الله، فالأعمار ثلاث: عمر تخفيه عن الناس، وعمر ... (ما أتذكر الباقي اللي يتذكر يقول لي)

6% يصلنا من الأقول 49% من لغة الجسد


الفرق بين الثقة والغرور:
- إذا كنت تعمل عمل لكي يراه الآخرون يعتبر غرور وهو جزء من الرياء (الأنا، والتفرد، وطمس الآخرين).
- إذا كنت تعمل حتى تثبت لنفسك أو ربك فهي ثقة.

فهم الذات:
- الناس يضعوك حيث تضع نفسك، فلابد لإنسان أن يعرف إيجابيات نفسه، وكلما عرفت إيجابياتك الناس انجذبوا لك.

- لابد أن يصير عندك شفافية حتى تحدد مصدر تقلباتك المزاجية، وهذا ما نقصد به الوعي في الذات، وكلما فهمت نفسك فهمت الآخرين.

-  أبو بكر كان يقول: 
"اللّهم أنت أعلم بي من نفسي وأنا أعلم بنفسي منهم. اللّهم اجعلني خيراً مما يظنون واغفر لي ما لا يعلمون ولا تؤاخذني بما يقولون
فقد كان واعياً بذاته ولم يؤثر فيه المادح والذام.

- عمر بن عبدالعزيز أمير المؤمنين: 
تعكرف على رجل واحد في المسجد فصاح به: "أعمى أنت؟" فرد عليه: لا لست أعمى، قال الحاجب: يا أمير المؤمنين لقد (سبك)! فقال: سألني فأجبت". 
فهو واعي بذاته وليس ريموت كنترول في أيدي الآخرين.

* الوعي بالذات حتى لو أخطأت تعود للحق ولا تتمادى في غيك

نوافذ للوعي بالذات:
هناك أربعة نوافذ للوعي بالذات ، وقد أسسها جوهاري لتحسين التفاهم بين الناس(لمعلومات أكثر عن هذه النوافذ تفضلـ\ـي هنا):
1. المنطقة الحرة: أعرفها عن نفسي ويعرفها الآخرون (الاسم، العمل ، ...) لا يوجد حرج في تبادلها.
2. النافذة العاكسة: لا أعرفها عن نفسي لكن يعرفها الآخرون (انطباعات الآخرين وتقييمهم لي) فإذا صارت هذي المنطقة مسيطرة على الحياة فهناك مشكلة في الوعي بالذات
3. المنطقة الخاصة: معلومات لا أريدهم أن يعرفونها ( إذا اتسعت وأصبحت أسرارهم مفضوحة أو منغلقة "الكتمان" فهناك مشكلة)
يقول الشيخ حسين أحمد الراشد: 
" إياكم والغماس (المصلحجي)، الهماس (المتحدث"مادريت" نقال الحكي)، الحساس (يتحسس من كل شيء)، ذو الوسواس (يشعر أن الناس يتآمرون عليه)".
 4. المنطقة المجهولة: المستقبلية (بعلم الغيب) لكن الإنسان السوي من يستفيد من ماضيه ويعمر حاضره ويخطط لمستقبله، ومن يعرف ذاته يخطط لحياته ويضع ما في الراس على الكراس.
- لو كنت سائق الباص: (أعرب الجملة السابقة)، تسوق من الكويت إلى المنامة : 50 – 27- 13 + 7 ، كم عمر سائق الباص؟
الآن لم نعرف شيء عن سائق الباص في المعلومات السابقة، طيب لماذا لم تعتبر نفسك أنت سائق الباص؟ 
الفائدة: - من لا يعرف ذاته يُغَيّب نفسه أكثر مما يغيب الآخرين. 
         - من يعرف ذاته ينشغل بعيوبه قبل أن ينشغل بعيوب الآخرين.

* التوازن هو المطلوب عند التعامل مع هذه النوافذ.

مجالات الوعي: 
  • الشرعي 
  • الأسري
  • الاجتماعي
  • الذاتي
 - سنركز على أهم هذه المجالات، وهو: الوعي بالذات. 

العلاقة بين الوعي بالذات والسعادة:
- كلما زاد وعيك بذاتك ازدادت سعادتك.
- تقول مؤلفة كتاب (رحلتي مع التسعين) أن هناك عدة مقومات للسعادة: كالصحة والفراغ والمال
  • منذ بداية حياة الإنسان وحتى بلوغه 20 عاماً: يتوفر لديه الصحة والفراغ
  • من عمر 25 وحتى30عاماً: يتوفر لديه صحة ومال، ويتمنى الفراغ (التكاليف أكثر من الأوقات فأعن أخيك على أدائها)
  • بعد عمر60: يتمنى الصحة
* إذا أردت أن تعرف الوعي فاحمد الله على السعادة اللي أنت فيها وما يتوفر لك في حاضرك.

- المرونة: 
ليس كل قديم أصيل، وليس كل جديد دخيل، بطريقة أخرى: (لقد خلق أبناؤكم إلى جيل غير جيلكم) والمقصود أن يكون عندك نوع من المرونة وألا يكون رأيك هو الأوحد، وكما تقول القاعدة (لا إنكار فيما فيه خلاف)
- السؤال:
لا يجب أن نتلقى كل شيء بدون سؤال، فمن الوعي بالذات السؤال إذا لم يتم الاقتناع.

معوقات الوعي بالذات:
1. النظرة أحادية الجانب: كل واحد يعتقد أنه هو الصواب، بينما يقول الإمام الشافعي -رحمه الله-:
"رأيي صواب يحتمل الخطأ، ورأي غيري خطأ يحتمل الصواب".
و(الشكوى هدية)، كما أننا لا نمثل الإسلام وإنما نمثل فهمنا للإسلام، ولهذا من الخطأ أنه إذا واحد انتقد داعية فكأنما انتقد الدين.
2.الحرية في الاختيار: فلا بد من الإيمان أن كل ما نفعله باختيارنا (فمن شاء فليؤمن)، وليس الإنسان مجبراً على أداء مالا يريد كما يتوهم البعض وهذا الوهم هو أحد المعوقات.
3. الاستسلام لفيروس التفكير السلبي: هناك من يعتقد أن معامل التحكم عنده خارجية (إسقاط العيوب على الآخرين) ، وبعضهم داخلية، فاسأل نفسك هل أنت سببها أو أنت تنميها وتكبرها؟  تكبير الصغائر، وتصغير الكبائر؟
4. التعميم من المعوقات
5. الاستهواء الأعمى: التوحد مع الأفراد وليس مع المبدأ (اعرفوا الحق تعرفوا الرجال)
6. الاعتماد على الأفكار الطارئة ذات ردة الفعل (السلوك الاندفاعي): يفعل التصرف ولا يعي تبعاته
7. الاستسلام لتأثير الانطباع الأول: لا تعرف الإنسان إلا في 3 مواطن: إذا سافرت أو هاجرت أو واطنت معه

ومضات سريعة:
- الواعي في ذاته يعمل اليوم ويخطط للغد ويستفيد من الأمس
- من معرفة الذات ألا تخجل إذا الغربي  زار تراثك.
- من غير الوعي الحكم على الذات والاستسلام من أول مرة (تجربة الناموس < نسيتها ممكن تذكروني فيها)
- ابدأ مع الآخرين بذكر حسناتهم قبل سيئاتهم، وحاولوا تصيدونهم أثناء أدائهم لشيء حسن (اجعل عينك عين النحلة وليس الذبابة) واذكر حسناتهم لهم وهذا من الوعي بالذات
 - من الوعي بالذات اكتساب مهارات الذكاء العاطفي: مكوناته: الوعي بالذات، تنظيم الذات، تحفيز الذات، ... (لمعلومات أثر حول الذكاء العاطفي ومكوناته تفضلـ\ـي هنا)

عوامل الوعي بالذات:
- أنصت أكثر مما تتكلم
- استشر واطلب النصيحة: 
يقول الشاعر: شاور سواك إذا نابتك نائبة .. ولو كنت من أهل المشورات
- جدد خلوتك مع نفسك
- عد للمنزل مبكر
- الجلوس مع الوالدين والجدين والاستفادة من خبراتهم
- اجلس مع الأطفال وتعلم لغتهم وخاصة مع البنات
- تنظيم الذات:
أن تفهم ذاتك وتستطيع التحكم بنفسك، ولا يعني ذلك التبلد وإنما:
(ليس الشديد بالصرعة، إنما الشديد الذي يملك نفسه عند الغضب)
  • (تم عرض فلم بي هابي من أداء طلاب كويتيين بحثت عنه ولم أجده يتحدث عن اثنين ينظر كل منهما للآخر ثم تتحول لضرب ويعكس عدم التحكم بالنفس)
  •  لو سألتكم: "من يحب إسرائيل؟" قرارك يعكس ما تفكر به (إسرئيل النبي أو دولة إسرائيل، النظرة من داخلك)
- عند الانفعال إياكم واتخاذ القرار: حاول السيطرة على الانفعالات.
- افصل بين ضغوط الدراسة، العمل، ...
- عدم الإسراف في المباحات
- العدل والمساواة بين الآخرين
- عدم الزيادة في الحب والكره
- ضبط النفس
- تحمل إساءة الأصدقاء والجيران ...
- اتبع مقولة:
"إذا أردت أن تكون منظما فقلل الطعام والمنام والكلام ومخالطة الأنام".
- حفز ذاتك:
كيف تحفز ذاتك؟ بالإيمان بأن القصور سيساعدني في تحقيق ذاتي
- القضاء على مشكلات التواصل:
  • أحيانا يكون الأمر بهذا الشكل: مرسل ....(تشويش).... مستقبل
  • هو ... (لكن) ...: استخدام (لكن)
  • من الثقافة الاجتماعية: إذا أردت أن تعيش فأعطِ، وذكر قصة الشيخ كشك رحمه الله
أن زوجة كانت تكثر (الرغي) على زوجها أي الكلام الكثير فقال لها: "يا وليه خلينا نتفق على أن الرغي يوم واليوم الثاني سكوت وهدوء"، فكانت ترغي في يوم الرغي، واليوم الذي يليه تقوله "بكرا الرغي، بكرا الرغي".

  • آلية الحضور الاجتماعي: عدم قطع السالفة أول ما تجي.
- كن حاضرا في الأفراح والأتراح
- اختر أصدقاءك: 
يقول الشاعر: عن المرء لا تسل وسل عن قرينه .. فكل خليل بالمخالل يقتدي
- اكتسب مهارة الإصلاح والتوفيق بين الناس: كن مفتاح للخير
(من أدخل السرور على قلب مسلم كان حقا على الله أن يدخله الجنة)
- نظرية الحظ:
  • معادلة الحظ: الحظ= فرصة       
                                   استعداد
  • قصة الحظ الضائع (ليست التي قالها وإنما مقاربة لها ونفس الفكرة): يحكى ان رجلاً كان دائماً يحلم بمن يأتيه ويقول له صحي حظك، فذهب للبحث عن حظه الضائع وخرج من المدينه وعند الظهيره دخل في وادي ووجد غار فجلس يستريح فيه فدخل عليه وحش لياكله ولكنه قال له أنه يبحث عن حظه فتركه الوحش على شرط أنه إذا حصل عليه أن يسأله لماذا أنا لا أشبع فوفق الرجل، ثم خرج من الوادي ودخل مزرعة فأتاه الفلاح حاملاً بندقيته لقتله فقال له أنه يبحث عن حظه فتركه الفلاح بشرط أن يسأل الحظ عن سبب عدم كثرة محاصيله فوافق الرجل وأكمل مسيرته للبحث عن حظه حتى وصل إلى قرية مسورة فتسلقه ودخل القرية، فأمسك به الحراس وذهبوا به إلى الحاكمه التي كانت قد حكمت بالقتل على كل من يدخل القرية وهي مقفلة الأبواب، فأخبرها أنه يبحث عن حظه فتركته بشرط أن يسأله عن عدم بركة مالديهم من خير. بعد ذلك وجد غاراً آخر فآوى إليه ليرتاح ووجد عنده رجلاً عجوزاً فأخبره عن قصته فقال العجوز: "أنا حظك لقد تاخرت كثيراً"، فسأله الرجل عن الوحش الذي لا يشبع فأجابه الحظ بأنه سيشبع إذا أكل شخصاً مغفلاً، ثم سأله عن الفلاح فقال له الحظ بأن تحت أرضه ذهبا ولن ينمو الزرع حتى يستخرج ما تحته، فسأله عن الملكة فأخبره بأنهم لن يكون عندهم بركه حتى يكون رجلا غريباً عنهم ملكاً عليهم. فخرج من الغار عائداً إلى القرية وأخبر الملكة عما قاله الحظ فردت: " لن نجد أحسن منك ملكا"، ولكنه قال لها: "لا يمكنني ذلك، فلابد أن أذهب الي الفلاح والوحش لأخبرهم"، وذهب للفلاح فأخبره فطلب منه الفلاح أن يجلس حتى يتقاسم الذهب معه ولكنه رفض قائلاً: "علي الذهاب للوحش لإخباره"، فذهب للوحش وأخبره عما حصل معه وعن قصته مع الملكة والفلاح وعن إجابة الحظ الذي قال له أن عليه أن يأكل شخصاً مغفلا، فرد عليه الوحش: "لن أجد مغفلاً أكثر منك؛ تركت الملكة والفلاح وأتيت لتخبرني بذلك" فأكله.
 لقد توفر لهذا الرجل فرصتين ولكنه لم يكن مستعداً، ولهذا تركهما، ولهذا فلابد أن تتزامن الفرص مع الاستعداد حتى ينتج الحظ.

- مهارات الوعي ليست حظ وإنما صناعة ومهارة:
لا بد أن يكون لك هدف ذكي SMART (محدد\ مقيس\ مطبق\ منطقي "إيجابي"\ محدد الوقت والزمن)

استراتيجية الوعي بالذات:
- حول أفكارك إلى أعمال
- ابتعد عن المثالية والكمال
- ابتعد عن حتمية الإنجاز (يا أنجح يا فاشل)
- ابتعد عن الخجل من إمكانية طلب المساعدة
- حاول استبدال العادات المدمرة (مثل التدخين 41% عندنا مدخنين)
- رتب أولوياتك
- حاول استخدام استراتيجية الإفضاء: 
ومن ذلك الصلاة "أرحنا بها يا بلال". يقول أحدهم:
"إذا أردت أن تكلم الله فبالصلاة، وإذا أردت أن تجعل الله يتحدث إليك فاقرأ القرآن"
- التفويض والتسليم.
- تنظيم الوقت وإدارته: 
أفضل وقت لتحقيق إنجازاتك بعد صلاة الفجر

هناك 3 تعليقات:

  1. عمل رائع يا خنساء
    ربي يبارك فيك
    و جزاك الله خير على جهودك ربي يحفظك

    ردحذف
  2. أمين المزيان8 فبراير، 2012 7:53 م

    السلام عليكم
    جزاكم الله خيرا على ما تبذلونه من أعمال الخير ...
    ممكن طلب : بحثت في النت على محاضرة الدكتور حمود القشعان حول موضوع الوعي بالذات في إطار مؤثمر صناعة الوعي فوجدت ثلاث أشرطة : 1 و2 و4 وينقص الشريط 3 فهل يمكن إرساله لي إن وجد عندكم أو المحاضرة كاملة، وجزاكم الله خيرا ...
    أمين المزيان
    amimesami@gmail.com
    المغرب

    ردحذف